UAE to host the 13th Meeting of the Conference of the Parties to the Ramsar Convention on Wetlands (COP13) in 2018

Punta del Este, Uruguay – The UAE Ministry of Environment & Water (MoEW) recently hosted a side event in the 12th Conference of the Parties to the Ramsar Convention on Wetlands (COP12) – a successful side event that was attended by 120 delegates from different countries and international organisations, and saw the UAE being accepted to host the next edition, COP 13, in Dubai in 2018.  AGEDI’s work on the Blue Carbon Project in partnership with MoEW was highlighted at the dedicated side event, as well as key UAE sustainable projects and events, including the upcoming Eye on Earth Summit and Ecocity World Summit, to be held in October this year in Abu Dhabi. AGEDI’s blue carbon and ecosystem services outcomes support the UAE’s position to the Ramsar Convention; the country has been a party to the Convention since 2007, and has designated five wetland sites onto the List of Wetlands of International Importance (‘Ramsar Sites’), considered to be of high value to the country and the world because of the ecosystem services they provide. The nation’s wetland ecosystem is one of the most unique and diverse in the Arabian Peninsula, and includes marshes, vast tidal flats, fresh water aquifers, mangroves and coral reefs.

الإمارات العربية المتحدة تستضيف مؤتمر الأطراف الثالث عشر لاتفاقية الأراضي الرطبة ذات الاهمية العالمية (رامسار) في 2018

بونتا دل استي، الأورغواي – استضافت وزارة البيئة والمياه لدولة الإمارات العربية المتحدة مؤخراً حدثاً جانبياً خلال مؤتمر الأطراف الثاني عشر لاتفاقية الأراضي الرطبة ذات الأهمية العالمية (رامسار)، بحضور 120 وفد من مختلف الدول والمنظمات العالمية، حيث تخلله الإعلان عن استضافة دولة الإمارات للنسخة الثالث عشر من المؤتمر الذي سيقام بإمارة دبي في العام 2018. وتم تسليط الضوء خلال الحدث الجانبي على مشروع مبادرة أبوظبي العالمية للبيانات البيئية للكربون الأزرق بالتعاون مع وزارة البيئة والمياه، فضلاً عن مشاريع وفاعليات الاستدامة الرئيسية في الإمارات العربية المتحدة، بما في ذلك قمة عين على الأرض وقمة مدن البيئة العالمية، والتان ستعقدان في أكتوبر من هذا العام في أبوظبي. تدعم نتائج خدمات الكربون الأزرق والنظم البيئية موقف دولة الإمارات العربية المتحدة في اتفاقية الأراضي الرطبة، حيث كانت دولة جزءً من الاتفاقية منذ عام 2007، وخصصت خمسة مواقع للأراضي الرطبة على قائمة الأراضي الرطبة ذات الأهمية العالمية (مواقع رامسار)، والتي تعد ذات قيمة بالغة الأهمية للدولة والعالم نظراً للخدمات البيئية التي تقدمها. وتعد النظم البيئية للأراضي الرطبة في الدولة كإحدى أكثر النظم البيئية فرادةً وتنوعاً في شبه الجزيرة العربية، وتشمل المستنقعات، ومسطحات المد والجزر الواسعة، وأحواض المياه الجوفية العذبة، وأشجار القرم، والشعاب المرجانية.

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *